19th Ave New York, NY 95822, USA

رؤى المدينة القابضة

وضعت رؤى المدینة القابضة على عاتقھا تطویر المدینة والنھوض بھا نحو غدٍ مشرق، وذلك ببناء وتطویر

منظومة متكاملة تلبي كل الاحتیاجات في أجواء مستقبلیة وخدمات مثالیة تضفي الراحة والسكینة لكل

زوار وأھل المدینة.

الإسلام ممثل بالنور ! حيث سطع نور الإسلام ليضيء الطريق للعالم أجمع بإخراج الناس من الظلمات إلى النور بتعاليمه وتوجيهاته، :
مفهوم “النور” مصدر للكثير من الدلالات الإيجابية ، كالأمل والحياة والعطاء حيث يشير نور الشمس إلى الترحيب بيوم جديد ونشر الحياة والانتعاش لكل
عنصر حيّ يلامس أشعتها، كرمز للأمل والتألق بسطوع فجر جديد.
وهذا دور رؤى المدينة القابضة بوضع حجر الأساس لمستقبل جديد مشرق لأطهر بقاع الدنيا، الذي سيشهد نمواً وتطوراً حضارياً واقتصادياً لافتاً بمشاريع
عملاقة ورائدة تنير الغد وتزيده إشراقاً.

يمثل المسجد النبوي الشريف روح المدينة وقلبها النابض، لذلك فهو يتوسط المشهد كمصدر يستمد منه المشروع طاقته لبناء معالم وملامح التطور
والازدهار الذي ستشهده المدينة مع مشروع رؤى المدينة، تماماً كما يستمد كل مسلم روحانيته وسكينته بوجود ومكانة المسجد الشريف في قلبه.
سوف يثري مشروع رؤى المدينة المنطقة المحيطة بالحرم النبوي بتجربة استثنائية مستقبلية، ستغير وجهة ومفهوم المنطقة ككل لمستقبل أكثر تطوراً
وازدهاراً في إطار من الراحة والطمأنينة للجميع.
يجسّد مشروع رؤى المدينة نشر الرقي والمجد لحاضر يُضيئ برؤى الغد… مركزه الحرم النبوي.

يهدف مشروع رؤى المدينة إلى جعل المنطقة المحيطة بالحرم النبوي وجهة عالمية مفعمة
بالراحة والروحانية، بخلق منظومة مثالية تثري تجربة كل زائر عبر احترافية الضيافة وبأحدث ما توصل
إليه التطور العمراني، واضعاً قدسية المكان في المقام الأول بفصل مسارات المشاة عن حركة
المركبات لتنقل آمن وسلس من وإلى المسجد.

تعبّر النخلة عن مفهوم العطاء والجود لكونها أحد أوجه إكرام الضيف المتأصّلة داخل مجتمعنا بمختلف فئاته وأطيافه،
راسخة بجذورها ومتمسكة بأصالتها، عالية الهامة شامخة بفروعها، فهي خير تجسيد لأعمال الخير التي تبنتها رؤى
المدينة من منطلق ديني وإنساني سامي كمصدر مثمر للخير والعطاء.